Uncategorized

الضيف الآنيق

كالعادة تتميز كل سنة بضيف تقني جديد
لا تمر ثواني حتى يكون أخي و زوجي و ابي و أمي
يصادر كل العلاقات,, 
لتكون له وحده

و هذا العام كان ضيفي مختلف قليلاً, أنيق كثيراً

يظن أن ليس في الوجود أرق منه, و لا أجمل منه
رغم هدوءه إلا أنه جذب الملايين,, كنت المتأخر منهم
أظهرت له اللامبالة كعادتي مع غيره ممن يثيرون مشاعري
ظننت أنه سيأتيني مسرعاً لكن ….
كان أشد مني دهاءً فأتقن اللامبالة لسنوات حتى آتيه التقط أنفاسي اتوسله
بأن يقبل بي صديقاً فقط .. فحاجتي له بلغت منتهاها..

و كأن القدر جمع تولّعنا لأكون المُنكسر قبل انكساره لي ..

هذا هو ضيفي ,, شاهدوه بهدوء 🙂

Advertisements

2 thoughts on “الضيف الآنيق

  1. مبروووووووك .. لا لا مو مصدق عيوني ماشاء الله عالبركه والله يامجوود تستحق كل خير ياعسل .. عبود

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s